أدان انحياز واشنطن

  • July 29, 2010, 9:31 am
أدان انحياز واشنطن د. بحر يعتبر فياض جزءًا من المنظومة الصهيونية أدان الدكتور أحمد بحر، النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني، موقف الإدارة الأمريكية المنحاز للاحتلال الصهيوني، فيما اعتبر استعداد فياض للمشاركة في احتفالات الصهاينة بتأسيس كيانهم "جريمة وطنية كبرى". وقال بحر، إن التعامل الأمريكي مع "حماس" والاحتلال على قدم المساواة "يضع المجرم والضحية في كفة واحدة، مما يشكل انحيازاً بالغاً لموقف الاحتلال الصهيوني، واستخفافا خطيرا بالعقل العربي والإسلامي". وأكد أن الإدارة الأمريكية "تحاول التعمية على حقيقة الجرائم الصهيونية المقترفة بحق شعبنا الفلسطيني والعمل على تبريرها بكل الوسائل"، مشدداً على أن الموقف الأمريكي الأخير يشكل تسويقاً للموقف الصهيوني الذي يحرض ضد قطاع غزة وحركة "حماس" صباح مساء ويعد العدة لضربها واستهدافها". و اعتبر بحر أن استعداد فياض للمشاركة في احتفالات الصهاينة في ذكرى "تأسيس دولتهم اللقيطة" تشكل "جريمة وطنية كبرى"، مؤكداً أن فياض بهذا الصنيع وما يقوم به من جرائم ضد المقاومة وأبناء شعبنا في الضفة الغربية "انسلخ عن القيم الوطنية والأخلاقية والإنسانية، وبات جزءا من المنظومة الصهيونية التي تأسست على دماء وأشلاء شعبنا ومعاناته الكبرى". وطالب حركة "فتح" بتوضيح موقفها من سلام فياض، "ووضع حد لاستمرار جرائمه بحق شعبنا وقضيتنا"، مؤكداً أن "ترك فياض يفعل ما يشاء دون كابح وطني والصمت على ممارساته الخطيرة، التي لا تقيم وزنا لقضيتنا وحقوقنا ودماء شهدائنا ومعاناة شعبنا، يشكل موافقة فتحاوية صريحة على نهجه وسياساته اللاوطنية، مما يعطي القضية أبعادا خطيرة للغاية، وهو ما يدفع فتح باتجاه مزيد من النكوص والتراجع والخسران، ويفقدها احترام وتقدير شعبنا بكافة شرائحه وقواه الوطنية والمجتمعية".

أخبار وفعاليات حديثة