خلال زيارة مرافق وزارة الصحة وعدد من الجرحى..د. بحر يشيد بجهود العاملين في القطاع الطبي، ويدعو لمحاكمة قادة الاحتلال على جرائمه

  • May 27, 2021, 10:05 am

خلال زيارة مرافق وزارة الصحة وعدد من الجرحى

د. بحر يشيد بجهود العاملين في القطاع الطبي، ويدعو لمحاكمة قادة الاحتلال على جرائمه

الدائرة الإعلامية – المجلس التشريعي:

أشاد د. أحمد بحر رئيس المجلس التشريعي بالإنابة بجهود الطواقم العاملة في القطاع الصحي والطبي، خلال العدوان الأخير على قطاع غزة، معتبراً وزارة الصحة وكافة العاملين فيها صمام أمان للمجتمع الفلسطيني.

وقال بحر خلال جولة على عدد من مرافق وزارة الصحة :"إن العدوان الصهيوني على شعبنا يتنافى مع كل المبادئ الإنسانية، وحقوق الإنسان"، مشيراً إلى همجية الاحتلال التي خلفت عدداً كبيراً من الشهداء والجرحى والمشردين.

وأضاف د. بحر في جولته التي شملت مقر وزارة الصحة ومركز الرمال الصحي، والمحطة المركزية للإسعاف والطوارئ، ومجمع الشفاء الطبي، أضاف "شعبنا وخاصة الطواقم الطبية والصحية تكاتفوا، وأفشلوا الاحتلال ومخططاته".

وشارك في الجولة إلى جانب د. بحر كل من النواب؛ د. محمود الزهار، د. محمد شهاب، ود. خميس النجار، ود. سالم سلامة، ود. يوسف الشرافي، ود. عبد الرحمن الجمل، ود. مشير المصري، ومستشار محمد فرج الغول، والنائب هدى نعيم.

وأكد د. بحر على الوقوف إلى جانب الطواقم الصحية والطبية، مقدراً جهودهم وما قدموه من شهداء وجرحى، مستذكراً الشهيدين الطبيبين أيمن أبو العوف، ومعين العالول.

وخص د. بحر بالشكر والتقدير رجال الإسعاف والطوارئ الذين كانوا في قلب الخطر، والأطباء والممرضين في مجمع الشفاء الطبي وكل المشافي والمراكز الطبية والصحية.

وقال بحر :"إن المجلس التشريعي سيخاطب كافة البرلمانات الصديقة والجهات الحقوقية لمحاكمة قادة الاحتلال على جرائمهم بحق شعبنا"، مطالباً السلطة الفلسطينية برام الله إلى رفع دعاوى بدورها لمحكمة الجنايات الدولية وكافة المحاكم الدولية لتجريم الاحتلال.

بدوره؛ أشاد النائب د. محمود الزهار بجهود الطواقم الطبية، مستذكراً تاريخ نضال الحركة الطبية والصحية على مدار السنوات الماضية، وكيف آثر العاملون في القطاع الطبي والصحي خدمة أبناء شعبهم رغم الخطر والصعاب.

وأكد د. الزهار أن تمادي الاحتلال وتجاوز جرائمه حداً غير مسبوق حتى طالبت المؤسسة الطبية والصحية بكل مكوناتها دليل على افلاسه وهزيمته، مؤكداً ضرورة العمل على محاسبته على هذه الجرائم.

معنويات عالية وإصرار على العطاء

من ناحيته؛ شكر وكيل وزارة الصحة د. يوسف أبو الريش رئيس المجلس التشريعي بالإنابة والنواب للفتة الطيبة بزيارة مرافق الصحة، شارحاً أثار العدوان الإسرائيلي على وزارة الصحة من حيث المباني والكوادر البشرية.

وأكد د. أبو الريش تمسك الوزارة بكل طواقمها بواجبها باتجاه أبناء شعبنا، موضحاً أن كل الطواقم الطبية التزمت بأماكن عملها خلال العدوان ولم يتخلف أي أحد منهم استشعاراً منهم بعظم المسؤولية وتقديراً لأبناء شعبنا.

من جهته؛ أوضح مدير مجمع الشفاء الطبي د. محمود أبو سليمة طبيعة عمل الطواقم خلال العدوان والتي كانت بنظام 24 ساعة عمل مقابل 24 ساعة راحة، مشيراً إلى أن معنويات الطواقم الطبية كانت عالية جداً خلال العدوان وبعده، وستواصل تقديم كل الخدمة الممكنة لشعبنا.

وختم وفد المجلس التشريعي الجولة بزيارة عدد من الجرحى والمصابين في مجمع الشفاء الطبي، حيث أشاد د. بحر بصمودهم ومعنوياتهم العالية، راجياً لهم الشفاء العاجل.


مزيد الصور












أخبار وفعاليات حديثة