د. بحر: المقاومة خيارنا الاستراتيجي للتحرير ومسيرات العودة أحد أدواتها

September 16, 2018, 10:09 am

غزة-

قال الدكتور أحمد بحر رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني بالإنابة أن المقاومة خيار شعبنا الاستراتيجي للتحرير.

وشارك د. بحر على رأس وفد برلماني في مسيرات العودة شرق مدينة خان يونس، ضم الوفد النائب يونس الأسطل، النائب يحيى العبادسة، وقيادة فصائل المقاومة.

وأكد د. بحر على أن مسيرات العودة هي أحد أدوات المقاومة الفلسطينية، وسنعمل على تطوير أدواتها ووحداتها والتي كان آخرها وحدة الارباك الليلي، وقال" على الاحتلال انتظار المزيد من الوحدات".

وأكد أن المقاومة الفلسطينية مستمرة في الدفاع عن حقوق شعبنا وثوابته، وأن المعادلة الجديدة للمقاومة مستمرة وهي الدم بالدم والقصف بالقصف والهدوء بالهدوء، مع حق مقاومتنا في الدفاع عن شعبها ومقدساتها وفي الاعداد لحماية شعبنا.

ولفت إلى أن الاحتلال اندحر عن قطاع غزة قبل 13 عام بفضل المقاومة، بينما كرس مستوطناته في الضفة الغربية بسبب اتفاقية أوسلو المشؤومة التي نتج عنها التنسيق الأمني الخياني وملاحقة المقاومين.

وأكد أن شعبنا الفلسطيني موحد خلف المقاومة وخيار شعبنا لتحرير فلسطين باستثناء جماعة المقاطعة الذين تنازلوا عن فلسطين مقابل بعض الامتيازات الشخصية، وتابع" تحاول السلطة السيطرة على سلاح المقاومة من خلال ما تسميه التمكين وتسليمه للاحتلال قربانا لهم ولترامب".

ولفت إلى ان جميع المؤامرات المحلية والإقليمية والدولية التي يتعرض لها قطاع غزة سبب سلاح المقاومة، مؤكدا أن شعبنا لن يتخلى عن سلاحه الذي هو مصدر العزة والقوة والتحرير.