في برقيات عاجلة.. "بحر" يثمن مواقف رؤساء برلمانات عربية ويدعو لتكثيف الجهود لإسقاط قرار "ترامب"

December 19, 2017, 12:12 pm

غزة - المكتب الاعلامي بالمجلس التشريعي 

أبرق النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني د. أحمد بحر برسائل عاجلة لعدة رؤساء برلمانات عربية مثمنًا مواقفهم الرافضة لقرار ترامب بشأن القدس، داعيًا في برقياته العاجلة لتكثيف الجهود من أجل اسقاط قرار ترامب والعمل بشكل جماعي لاستنقاذ القدس من براثن الاحتلال.

وجاء في البرقيات التي وجهها "بحر" لرؤساء كل من البرلمانات: المغربي، الكويتي، البرلمان العربي، الأردني، التونسي، الجزائري، والسوداني:" ولقد تابعنا باهتمام بالغ مواقفكم الشجاعة وأعضاء مجلسكم الموقر وذلك برفض قرار الرئيس الأمريكي ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة والاعتراف بها كعاصة للاحتلال الاسرائيلي، وإننا إذ نبرق لمعاليكم نيابة عن نواب المجلس التشريعي وعموم أبناء شعبنا الفلسطيني شكرنا العميق وتقديرنا الكبير لهذه المواقف الوطنية التي تعبر عن أصالتكم وأصالة شعبكم الشقيق فإننا نتمنى منكم مزيداً من الدعم لقضيتنا الفلسطينية العادلة وفي مقدمتها القدس حتى يتراجع ترامب عن قراراه الظالم".

وتنمى "بحر" في نهاية برقياته لرؤساء البرلمانات المذكورة أن يوفق الله الشعوب العربية والقيادات الإسلامية لخدمة قضايا أمتنا العربية والإسلامية وخاصة القضية الفلسطينية.