لطرده وفد الاحتلال من البرلمان الدولي.."بحر": موقف "الغانم" يعبر عن ضمير الأمة وأحرار العالم

October 19, 2017, 11:10 am

غزة - المكتب الاعلامي للمجلس التشريعي

ثمن د. أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني موقف رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، الذي هاجم الوفد البرلماني الإسرائيلي في مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي المنعقدة بمدينة سانت بطرسبورغ في روسيا ووصف "الغانم" دولة الكيان بالاحتلال القاتل للأطفال، ونعت ممثل الاحتلال في المؤتمر بممثل مرتكبي جرائم الغصب وإرهاب الدولة المنظم، وطرد ممثل الاحتلال من قاعة الاجتماعات.

وأشاد "بحر" في تصريح صحفي أصدره المكتب الإعلامي للتشريعي اليوم الخميس 19 أكتوبر 2017م بموقف "الغانم" ووصفه بأنه يعبر عن ضمير الأمة العربية والإسلامية وكل أحرار العالم الذين يعتبرون إسرائيل كيان غاصب ودولة احتلال مصيرها إلى زوال، مشيرًا إلى أن "الغانم" بات يحظى بدعم وقبول شعبي في الشارع العربي بعد تعبيره عن آمال ومعتقدات ملايين المواطنين والأحرار في العالم العربي والإسلامي.

كما أشاد "بحر" بمداخلة رئيس الوفد التونسي لطفي النابلي في ذات المؤتمر والتي اعتبر فيها أن كلمة "الغانم" غنية المضمون وواضحة، وعكست قضايا تمس مشاعر المواطن العربي ومواقفه من القضية الفلسطينية وإدانة ممارسات الكيان الصهيوني المحتل والغاصب، مبرقًا بالتحية لكل البرلمانيين العرب المشاركين بالمؤتمر الذين تحدوا الاحتلال وممثليه بالتصفيق الحار وساهموا بطرد الوفد الصهيوني من قاعة الاجتماعات.

وعبر عن سعادته وتأييده لجرأة "الغانم" والوفود البرلمانية العربية في فضح الاحتلال أمام مشرعين من مختلف دول وأنحاء العالم، داعيًا لاستمرار في سياسة محاصرة برلمانيين الاحتلال وطردهم من المحافل الدولية والمنتديات البرلمانية العالمية.

إلى ذلك قدّر "بحر" عاليًا موقف الاتحاد البرلماني الدولي الذي استنكر استمرار اختطاف النواب الفلسطينيين والزج بهم في سجون الاحتلال، مثمنًا مطالبة الاتحاد بإطلاق سراح النواب وحماية الحصانة البرلمانية التي يتمتعون بها.