​د. بحر يدعو جميع فصائل العمل الوطني للتوحد والعمل لتحقيق مصالحة حقيقي

August 12, 2017, 7:08 am

غزة- المكتب الاعلامي بالمجلس التشريعي

أشاد الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني بجهود ومواقف النائب الراحل راوية الشوا من القضايا الوطنية في الساحة الفلسطينية.

ودعا الكل الوطني الفلسطيني للتوحد والعمل من أجل تحقيق مصالحة وطنية حقيقية كي نقف صفا واحدا أمام الغطرسة والإجرام الصهيوني.

واستعرض د. بحر خلال حفل تأبين أقامته عائلة الشوا بمركز رشاد الشوا الثقافي مساء اليوم مناقب الراحلة الشوا، ملفتا إلى أنها شكلت عنوانا للعمل والإخلاص والتفاني في سبيل رفعة شعبها وقضيتها، فكانت من أبرز النساء اللاتي ساهمن في دعم القضية الفلسطينية وخدمة الشعب الفلسطيني في المجالات السياسية والثقافية والاجتماعية.

وعبر عن تقديره للدور المميز الذي مارسته الفقيدة الراحلة في مضمار العمل البرلماني والعمل الوطني والعمل الثقافي والعمل الاجتماعي، وقال :فقد مارست دورها البرلماني من خلال عضويتها في المجلس التشريعي الفلسطيني الأول والثاني جنبا إلى جنب مع إخوانها النواب في المجلس التشريعي، واتسمت علاقاتها مع إخوانها النواب وأخواتها النائبات بالود والأخوة والتعاون المشترك".

وتابع يقول "وكان لها في العمل الثقافي نصيب كبير، فقد كانت كاتبة بارعة، وكان لها دور واضح في تنظيم الندوات وورش العمل الثقافية والسياسية الرامية إلى توعية أبناء شعبنا بقضية شعبهم وزيادة تمسكهم بحقوقهم وثوابتهم الوطنية".

ولفت د. بحر إلى أن إن البيئة الأسرية والخلفية العائلية التي نشأت فيها الفقيدة الراحلة، وخصوصا من حيث الأب الزعيم الوطني الكبير الحاج رشاد الشوا رحمه الله، والزوج الأخ المناضل عون الشوا رئيس بلدية غزة الأسبق، رحمه الله، تفسر طبيعة عمق حبها لشعبها وانتمائها وعطائها الصادق لوطنها وقضيتها.

وأكد  أن انتفاضة القدس ومعركة الدفاع عن المسجد الأقصى مستمرة، وأن المخطط الصهيوني الذي يستهدف المسجد الأقصى ، داعيا قادة الأمة وشعوبها لدعم المسجد الأقصى والقدس والتوحد على نصرة مسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم.