د. بحر: غزة رسمت للأمة استراتيجية المقاومة وحققت توازن الردع

January 31, 2017, 12:01 pm

غزة - المكتب الاعلامي للمجلس التشريعي 

قال الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني أن غزة حققت توازن الردع في ظل اختلال توازن القوى خلال الحروب الأخيرة على قطاع غزة.

وقال د. بحر خلال احتفال تخريج الدورات التخصصية بوزارة الداخلية بفندق الكومودور بحضور  وكيل مساعد وزارة الداخلية أبو الشيماء نوفل ووكيل مساعد ماهر صبحة، وقيادات الوزارة،  أن غزة رسمت استراتيجية للأمة العربية والإسلامية مبنية على ثقافة المقاومة.

وأشار إلى أن عناصر وضباط وزارة الداخلية بكافة أجهزتها الأمنية والشرطية هم رجال المستقبل والتحرير وحماة الوطن، حيث أنهم أثبتوا ارادتهم في العمل وحملهم العقيدة الأمنية السليمة خلال السلم والحرب.

وقال بحر موجهاً كلامه لأبناء وزارة الداخلية: "أقول لكم يا أبناء  الاجهزة الأمنية, أنتم الأوفياء لوطنكم والمنتصرون له, فرغم انقطاع رواتبكم إلى أنكم مستمرون في الحفاظ على أمن شعبكم ووطنكم".

وأكد على أن البوصلة والبندقية ستبقى موجهه نحو القدس حتى تحريرها، وتابع "نعلم صعوبة الظروف والحصار لكن نؤكد لكم أنه سيأتي يوم قريب يصبح ذلك الحصار من الماضي".

وأكد أن إقرار الكنيست الصهيوني لقانون التسوية لشرعنة المستوطنات ومصادرة الأراضي الفلسطينية، سيؤدي إلى اشتعال انتفاضة القدس.

 وشدد بحر في على أن إقرار القانون الصهيوني سيشكل مجزرة كبرى بحق أبناء شعبنا الفلسطيني وقضيته الوطنية ويؤكد على شرعية الكفاح وحق شعبنا في مقاومة الاحتلال، مطالباً الشعب الفلسطيني وفصائله المقاومة بالتصدي لهذا القرار العنصري ومواجهته بشتى السبل.